بحث

فتاة أيزيدية اغتصبها أفراد داعش تروي قصتها

2017-03-19T13:23:19.0000000+03:00. \ عربي و دولي \ لاتعليقات

فتاة أيزيدية اغتصبها أفراد داعش تروي قصتها

ما يزال أفراد داعش يمارسون انتهاكات بشكل ممنهج ومنظم في المناطق التي يدخلون عليها وخاصة الانتهاكات التي ارتكبت بحق الإيزيديات في العراق والتي كانت مثالا صارخا لجرائم هذا التنظيم ودليلا على استهدافِه لجميع سكان العراق على اختلاف أعراقهم وأديانهم وطوائفهم وفي شهادات خاصة لأخبار الان روت ضحايا هذا التنظيم ما عانوه من اغتصاب وضرب وأسر وبيع خلال مدة اعتقالهم قبل ان يستطيعو الهرب من أيدي أفراد هذا التنظيم. شهادة اليوم من فتاة تدعى "جيمن" وتبلغ من العمر 17 عام إيزيدية معاناتها عندما تم اختطافها من قبل تنظيم داعش في منطقة سنجار حيث استطاعت الهروب من قبضة التنظيم، تقول:

"انا فتاة ايزيدية استطعت ان اهرب من يدي داعش عمري 17 سنة استعطت ان اسرق منهم احد الهواتف واتصلت بابن عمي ولم اصدق يوما انني ساستطيع ان اهرب منهم ولم اعرف اي شي عن عائلتي امي اخواتي ولم اعرف هل هم على قيد الحياة ام قتلو ، لقد ابقونا ثلاثة ايام في سنجار بعد ذلك اخذونا الى سجن بادوش بعد ذلك اخذونا الى الموصل وهناك ايضا بقينا ثلاثة ايام من ثم اخذونا الى تلعفر ومن هناك الى بعاج وبقينا سبعة ايام هناك ، وفي بعاج تم توزيعنا وبيعنا الى بعضهم البعض وبعد ذلك اخذونا الى الوالدية هي منطقة تابعة لسنجار وتم اختياري من قبل احدهم وتم الاعتداء علي واغتصبوني انا ومع ثىثة اخرين وفي البداية بكيت كثيرا ثم ضربني وقال لي لن ينفعك بكاءك واخذني بقيت معه ثلاثة اشهر وكان اسمه ابو حذيفة وبعد ذلك قال لي سابيعك الى شخص اخر وسيتزوجك زواج شرعي ولانكم سبايا، قلت له لا اريد اتزوجكم وبعد ذلك باعني الى شخص اخر وبقيت معه شهرين وحملت منه واسقطت واجهضت حملي عندما ذهبت الى احد الاطباء في الموصل واخذت من الطبيب بعض الحبوب واجهضت لانني لا اريد منهم اي طفل وقلت له ساقتل نفسي وقد ضربني لانني اجهضت حملي ، وقد كان يغتصبني كثيرا في يوم واحد ولقد قال له عائلة ابو حذيفة كيف ستتزوج بها زواجا شرعيا هي ايزدية ومن السبايا يجب ان تسلم وعندما كنا نعصي امرهم اونقاومهم كانو يضربوننا ويجعلوننا نشاهد افلام واقراص السيدي على الكومبيوتر لعمليات ذبح وقتل ويقولون لنا سيكون مصيركم مثل مصيرهم وكنا مخاف كثيرا حقيقة ، وفي احد الايام حاولت احدى الفتيات الهروب فكشف امرها فاتو بها وضربوها بكل وحشية وربطوها بالمروحة وباسلاك الكيبلات تم ضربها".

نرغب في سماع رأيك و مشاركتنا مالديك من الأخبار على صفحتنا في الفيسبوك أو على صفحتنا في تويتر

الأخبار الرئيسية

| |