بحث

زواج "هاشمية " من "قبيلي" يفجر اشتباكات عنيفة بين الحوثيين وسقوط قتيل وحصار منزل أهالي العروسة!

2018-05-21T11:26:11.0000000+03:00. \ محلي \ لاتعليقات

زواج

لقي أحد مسلحي جماعة الحوثي مصرعه إثر اشتباكات بين مسلحين حوثيين بسبب زواج فتاة من رجل لا ينتمي للسلالة الهاشمية مساء أمس السبت في مدينة رداع بمحافظة البيضاء (وسط اليمن).
وقالت مصادر محلية أن مسلحين حوثيين ينتمون إلى قبيلة "ريام" المخزون البشري للجماعة وصلوا مساء أمس إلى مدينة رداع بهدف منع زواج هاشمية تنتمي إلى بيت "الحبسي" من أحد أبناء قبيلة "الذهب" التابعة لقيفة بحجة أنها تنتمي للسلالة الهاشمية ولا يجوز زواجها من أبناء القبائل".

وأفادت المصادر "أن المسلحين الحوثيين من آل ريام أردوا منع الزواج بالقوة ما أدى إلى اندلاع اشتباكات مع أقارب العروسة مع أفراد من قبيلة ريام وأسفرت عن مقتل شخص" من قبيلة ريام.

وقالت المصادر "أن مسلحي قبيلة ريام الحوثية يحاصرون منزل أهالي العروسة حتى اللحظة للثأر منهم".

يشار أن زواج الهاشميات من القبائل تعد من المشاكل الاجتماعية المعقدة في عدد من المحافظات والتي تتطور إلى حوادث جنائية، لكنها تنامت بشكل كبير مع غياب الدولة وسيطرة ميلشيات الحوثي التي تساند فكرة عدم الزواج بين سلالتهم وبقية اليمنيين.

نرغب في سماع رأيك و مشاركتنا مالديك من الأخبار على صفحتنا في الفيسبوك أو على صفحتنا في تويتر

| |