بحث

لأول مرة.. مضادات حيوية فائقة تعالج مرضا جنسيا خطيرا!

2018-07-10T10:31:18.0000000+03:00. \ منوعات \ لاتعليقات

لأول مرة.. مضادات حيوية فائقة تعالج مرضا جنسيا خطيرا!

يطور علماء من جامعة ولاية أوريغون الأمريكية مضادا حيويا فعالا يعطل إنتاج المغذيات لبكتيريا النيسرية البنية التي تسبب مرض السيلان.

وكتبت مجلة "Eurek Alert" أن الخبراء تمكنوا من "تلمس" نقطة الضعف لواحدة من أكثر سلالات البكتيريا مقاومة – النيسيرية البنية.

وتوصل علماء الأحياء المجهرية إلى تحديد نوع البروتين الذي يؤثر بشكل مباشر على قدرة البكتيريا في إصابة الكائنات الحية بالمرض.

ويقوم العلماء بتطوير دواء خاص لا يعطل عملية إنتاج هذا البروتين فحسب، بل يحرم البكتيريا من "الغذاء" ويعطل قدرتها على النمو والتكاثر والانتشار.

وإذا سارت الأمور بشكل جيد، سيتم التعامل بحسم مع المكورات البنية وغيرها من البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية لأول مرة في التاريخ، والقضاء على السيلان بعدة حقن للمريض.

وسيتوقف انتشار وباء الأمراض البكتيرية التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، فهي تتسبب بعدوى تصيب ما يقارب 80 مليون شخص في العام.

نرغب في سماع رأيك و مشاركتنا مالديك من الأخبار على صفحتنا في الفيسبوك أو على صفحتنا في تويتر

| |